النساء الليبيات : الأمن و السلام

النساء الليبيات : الأمن و السلام

النساء الليبيات : الأمن و السلام 768 512 Rida Altubuly

حقوق المرأة جزء آساسي من أجندة حقوق الإنسان العامة. و تمكين المرأة فيه إحترام لحقوق الإنسان لأنه يُمّكن المرأة من العيش بكرامة و حرية.

و في هذا الوضع الحرج في ليبيا أي مبادرة، صغيرة كانت أم كبيرة ستساعد على تحسين الوضع للمراة الليبية و سيُمّكنها و يدعمها في مواجهة المصاعب و تحدي الوضع السيىء و المُتدني في ليبيا التي حالياً تمر بأصعب أوقاتها منذ إستقلالها في عام 1951.

الحرب الأهليه في ليبيا أرهقت النساء الليبيات بشكل كبير و هن لم يكن لهن أي رأي في نشأتها من الأساس ، لكنهن يدفعن الثمن في كل مواجهة مسلحة أو أي إضطرابات تحدث في جميع مناطق ليبيا.

بل في الواقع المرأة الليبية تعارض جميع أشكال الحرب و إن تمكنت من الإتحاد مع باقي النساء الليبيات بإستقلالية و بُعد عن منظور الرجال و القبيلة و البُعد الإقليمي ستصبح قوة كبيرة قادرة على تحقيق السلام و التماسك.

النساء في ليبيا إن عملوا معا خاصةً الناشطات منهن في مؤسسات المجتمع المدني ، يمكنهن النجاح في إطلاع و جعل الحكومة الليبية على دِراية أكثر بحاجات المرأة في النزاعات المسلحة و ما بعد النزاع و كيف يمكنهم التقدم بحقوق المرأة بمساندة قرار الأمم المتحدة “UNSCR1325”.

Rida Altubuly

Co-Founder and Director

جميع المقالات من: Rida Altubuly